تحميل التطبيق

الرئيسية » الاخبار والفعاليات » اجتماع قسم الصحة العامة في بلدية مدينة الذيد مع إدارة تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية مدينة الشارقة

اجتماع قسم الصحة العامة في بلدية مدينة الذيد مع إدارة تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية مدينة الشارقة
نشر بواسطة عائشه سالم الشامسي في Jun 3, 2020

بحث قسم الصحة العامة في بلدية مدينة الذيد مع إدارة تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية مدينة الشارقة، صباح اليوم الخميس، عبر تقنية الاتصال المرئي "عن بعد"، سبل تعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات بين الجانبين خلال المرحلة القادمة.

حضر الاجتماع الشيخة مها المعلا رئيس قسم تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية الشارقة، ومن بلدية مدينة الذيد ناصر سعيد الطنيجي رئيس قسم السلامة والتفتيش البلدي، عائشة سلطان رئيس قسم الاتصال المؤسسي، وأمل مهير رئيس شعبة الجودة والتثقيف الصحي.

في بداية الاجتماع وجه ناصر سعيد الطنيجي، الشكر لإدارة تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية مدينة الشارقة، على حسن تعاونهم، وسرعة استجابتهم لتنسيق الاجتماع في ظل الظروف الراهنة.

وقال في كلمته: بداية نقدر الدور الفعال والهام في مسيرة بلدية مدينة الشارقة، وما تم تحقيقه من إنجازات في قطاع الصحة العامة والمختبرات بالإضافة إلى الإنجازات المبهرة في المجال التوعوي التثقيفي لكل ما يتعلق بسلامة الأغذية بصحة المستهلك لتحقيق أعلى معايير السلامة الصحية للفرد والمجتمع، وأكد الطنيجي على أهمية مثل هذه الاجتماعات في طرح مخرجات قيمة لتبادل الخبرات والاستفادة من تجربة بلدية مدينة الشارقة، وطرح محاور ونقاط سريعة تساهم في تعزيز خطط العمل لدينا خلال الفترة المقبلة.

من جانبها قالت الشيخة مها المعلا إن هذا الاجتماع التنسيقي المتميز أتاح لنا أن نكمل عملية التنسيق المتبادل بين البلديات، وأن نقدم صورة مختصرة وسريعة عن آلية عمل الإدارة لدينا، حيث قامت بعرض مادة تضمنت نبذة عامة عن تأسيس إدارة تقييم المطابقة والتثقيف الصحي في بلدية مدينة الشارقة، والهيكل التنظيمي لها والبرامج التي تطبق في الإدارة مثل برنامج الشارقة لسلامة الأغذية في المنشآت الغذائية.

فيما أشارت عائشة سلطان أن الجودة والتثقيف الصحي نهج واضح في العمل الميداني لقسم الصحة العامة في بلدية مدينة الذيد بالتعاون مع مختلف الأقسام في، مشيرة إلى أنه تم تنفيذ عدة حملات وأنشطة ومحاضرات توعوية وتثقيفية تخدم كافة شرائح المجتمع خلال المرحلة الماضية ومستمرون على هذا النهج خلال الفترة المقبلة.

وأضافت أمل مهير أن هناك جهود مبذولة لتحقيق أعلى مستوى وعي تثقيفي لأفراد المجتمع، معتبرة صحة وسلامة أفراد المجتمع من أهم أولويات البلدية، ومؤكدة أن الجانب التوعوي أساسي للسلامة العامة وصحة المجتمع.